>

لقيت فتاة مصرية تبلغ عشرين عام مصرعها، قبل 24 ساعة من زفافها، وذلك بعد أن استدرجها شقيقها وعمها من مكان سكنهما بمنطقة الوراق بمحافظة الجيزة، إلى أحد الشقق السكنية في إمبابة، وعذبها الاثنان صعقًا بالكهرباء وبالعصا حتى لفظت أنفاسها الأخيرة بعد قرابة 3 ساعات، وذلك لشكهما في سلوكها عقب تغيبها 3 أيام عن المنزل قبل زفافها.

وعقب تحريات ” أجهزة الأمن المصرية ” ، جرى التحفظ على المتهمين، وأمر مدير الإدارة العامة للمباحث، بتحرير محضر بالواقعة، وأخطر المستشار المحامي العام الأول لنيابات شمال الجيزة، بتفاصيل الحادثة.
ومن جانبها انتقلت ” النيابة العامة ” ، لمناظرة الجثة وطلبت تحريات المباحث، وقررت حبس المتهمين لمدة 4 أيام على ذمة التحقيقات.




ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *