>

أكد المحامي السعودي نايف آل منسي أنه أصبح بإمكان المرأة في المملكة القيام بخلع زوجها إلكترونيًّا عبر بوابة ناجز.

وقال “آل منسي”، في تغريدة عبر حسابه بموقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، “احذر أيها الزوج!، صارت المرأة تستطيع أن تخلعك إلكترونيًّا (بضغطة زر)!”.

ونشر المحامي، “إنفوجراف” تابع لمنصة ناجز الإلكترونية، بعنوان “خدمة توثيق الخلع”، يضم 7 خطوات عن كيفية الاستفادة من هذه الخدمة.

كما نشر نفس المحامي مقطع فيديو اوضح فيه الفرق بين الطلاق والخلع والفسخ قائلا ان “الطلاق يكون من جانب الزوج ولا يشترط له موافقة الزوجة فيطلق الزوج وخسر مقابل ذلك المهر الذي دفعه مقابل حياته معها”.

وتابع “أما الخلع فيكون من طرف المرأة ولا يشترط له موافقة الزوج لأنها هي لا تريد الحياة معه فهنا تقوم هي بإعادة المهر له أما الفسخ قد يكون من جانب المرأة او الرجل”.



شارك برأيك

‫6 تعليقات

  1. صحيح وهي حاطه رجل على رجل وتشرب شاي منعنش
    نسأل الله السلامه .

  2. كما تدين تدان
    الدنيا دواره
    الطلاق بكلمه والخلع بضغة زر.
    أيهما أسرع؟
    يمدحون المسيار.

  3. إذا ما الدهر جر على أناس
    حوادثه أناخ بآخرينا

    فقل للشامتين بنا أفيقوا
    سيلقى الشامتون كما لقينا

  4. مرحباً الأخوات والإخوة الأعزاء
    مرحبا بالأخوة الطيبين ( الأحمدين )..
    أتمنى أن يكون الجميع بخير وأمان

    .
    [[بسم الله الرحمن الرحيم ]]
    (..لا إكراه في الدين قد تبين الرشد من الغي فمن يكفر بالطاغوت ويؤمن بالله فقد استمسك بالعروة الوثقى لا انفصام لها *
    الله ولي الذين آمنوا يخرجهم من الظلمات إلى النور والذين كفروا أولياؤهم الطاغوت يخرجونهم من النور إلى الظلمات…)
    [[صدق الله العظيم ]]

    ما أروع آيات الله وقرأنه ورسالته لنا
    بهذا المبدأ يتجلى تكريم الله للإنسان… واحترام إرادته وفكره ومشاعره
    وترك أمره لنفسه فيما يختص بالهدى والضلال في الاعتقاد وتحميله تبعة عمله وحساب نفسه
    .
    لقد جاء الإسلام ( خاتم الأديان والعقائد )
    يخاطب الإدراك البشري بكل قواه وطاقاته. يخاطب العقل المفكر،
    ولهذا نحن أمام قضية اقتناع بعد البيان والإدراك
    وليست قضية إكراه وغصب وإجبار
    .
    إن حرية الاعتقاد هي أول حقوق الإنسان التي يثبت له بها وصف إنسان
    . فالذي يسلب إنساناً حرية الاعتقاد، إنما يسلبه إنسانيته ابتداء..
    .
    ولهذا …. لإكراه لأحد من العقائد الأخرى أن يأتي الى الإسلام ..فهو حر
    والقرآن يخبرنا أن نعامل أهل الكتاب ( التوارة والأنجيل ) معاملة حسنه وأن نبرهم ونقسط إليهم [[ طالما لايحاولون التعدي علينا او الدخول في حرب أو أخراجنا من أرضنا ]
    فقط علينا أن ندعوهم الى الإسلام ..فإن قبلوا فأهلاً بهم ..
    وإن لم يقبلوا فلكم دينكم ولي دين
    لكن هناك شرط هام نمليه ونعرفه لمن قبل أو أراد أن يدخل الى الإسلام
    وهو إن دخلت الى الإسلام فلا خروج منه …( فالخروج يعني الموت )
    فاالأسلام ليست ثوب ترتديه وتخلعه وقت ما تحب
    هذا شرط لابد أن يعرفه من أراد أن يدخل في دين الله ( الإسلام )
    وله مطلق الحريه والأختيار … لأ أجبار ولا إكراه
    ظل كما أنت يهودي أو نصراني …ولكن فكر الف مرة ..قبل أن تأتي إلينا
    يجب أن يكون بداخلك أقتناع تام وإدراك ووعي ..بمفهوم الدين الإسلامي
    فإن أقنعت فأهلاً بك ( وسنسعد بك ) ….ولكن أحذر …فلا عودة
    .
    أخواني الأحباء
    إن الإيمان هو الرشد الذي ينبغي للإنسان أن يتوخاه ويحرص عليه.
    والكفر هو الغي الذي ينبغي للإنسان أن ينفر منه ويتقي أن يوصم به.
    ولهذا .. فعلي المسلم أن يستمد من الله وحده النجاة .. وتتمثل نجاته في استمساكه بالعروة الوثقى لا انفصام لها.
    وعندها سوف يصبح الله هو وليه …وسوف يخرجه من الظلمات الى النور
    بينما الطواغيت- أولياء الذين كفروا- تأخذ بأيدهم فتخرجهم من النور إلى الظلمات
    إن الإيمان نور.. نور واحد في طبيعته وحقيقته..
    نور يكشف حقائق الأشياء وحقائق القيم وحقائق التصورات، فيراها قلب المؤمن واضحة… وهو نور واحد يهدي إلى طريق واحد.
    .
    بينما الكفر ظلمات.. ظلمات متعددة متنوعة
    .. ظلمة الهوى والشهوة. وظلمة الشرود والتيه. وظلمة الكبر والطغيان. وظلمة الضعف والذلة. وظلمة الرياء والنفاق.

    أخيرا
    إن الحق واحد لا يتعدد والضلال ألوان وأنماط.. فماذا بعد الحق إلا الضلال

    اللهم يارب العالمين ..
    .نشهدك إننا رضينا بالإسلام ديناً ..لانحيد عنه أبدا
    ونسألك الثبات على الحق وأن تحفظنا من الفتن ما ظهر منها وما بطن …
    اللهم إني وجهت وجهي إليك وأسلمت نفسي إليه
    لاملجأ ولا منجا منك إلا إليك ..أمنت بكتابك الذي أنزلت
    وبرسولك الذي أرسلت ..أستغفرك ربي من جميع الذنوب والخطايا وأتوب إليك

  5. أسف لقد قمت بنشر الرد خطأ وكنت أقصد به موضوع ( أرتداد السفيه محمد المؤمن )

  6. الرك على الدين في الاول و بعدها على الاصل . في الزواج ان لم يكن الشريك يتقي الله و يقف عند حدوده و عنده شيء من المروءه و الاصل الطيب ، فتوقع أسوأ التوقعات عند أول مشكله او أزمه . الله يكفينا و اياكم الشر

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *