>

انهارت ممثلة الأفلام الإباحية ​بريتني​ من البكاء حينما سألتها إحدى المذيعات عن أمنيتها لترد قائلة: “أريد أن اموت!”

وأشارت بريتني في إحدى المقابلات التي اجريت معها إلى أنه كان يتم استغلال الفتيات، حينما كانت طالبة في الجامعة، ويتم استغلالهن في صناعة الأفلام الإباحية وتعذيب أجسادهن.

ولفتت إحدى الصحف العالمية إلى ان بريتني اضطرت في البداية إلى العمل كراقصة في أحد الملاهي الليلية ووقعت في تلك الأوقات ضحية عروض المنتجين لدخول هذا المجال، وأرغمت على ممارسة الجنس مع اكثر من 16 رجل في فيلم واحد.

ولفتت بريتني إلى أنها ترغب بالموت، إذ قامت بدفع الكثير من أموالها من أجل المخدرات بهدف نسيان الألم الّذي ألحقوه بها، كما انها تعرضت للذل.




ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *