كانت طائرة تابعة لشركة الطيران “يونايتد” الأميركية على وشك الاقلاع من مطار نيويورك، في طريقها إلى مدينة البندقية الإيطالية، قبل أن يتم إيقافها في اللحظات الأخيرة، حين لاحظت مسافرة تدعى راشال، كانت بصحبة زوجها، تسرباً هائلاً للوقود من أحد أجنحة الطائرة وهي من طراز “بوينغ 300-767” التي بدأت عجلاتها بالدوران على مدرج الإقلاع، ليتم بعد ذلك إيقاف الطائرة وإلغاء الرحلة وإنقاذ حياة 170 شخصاً كانوا على متنها نتيجة نباهة راشال، وفقا لما تناقلته مختلف وسائل الإعلام الأمريكية والعالمية يوم أمس.
جدير بالذكر أن راشال وزوجها مايك تزوجا حديثاً، وكانت رحلتهما إلى البندقية من أجل شهر العسل، إلا أن رحلتهما تأخرت ووجدا الكثير من المشاكل لاستئنافها.

شارك برأيك

تعليق واحد

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *