>

سي ان ان -— اعتذرت جيجي تشاو، ابنة أحد كبار رجال الأعمال في هونغ كونغ، عن ما وصفته بـ”تخييب أمل والدها” الذي عرض 65 مليون دولار في العام 2012 لأي رجل يمكن أن يخطف قلب ابنته، قبل أن يعود ويضاعف هذا المبلغ إلى 130 مليون دولار.

وقالت في رسالة وجهتها لوالدها: “هناك العديد من الرجال الطيبين في هونغ كونغ ولكنهم ليسوا لي.”

وتابعت جيجي: “كابنتك لا أريد شيئا أكثر من إدخال السعادة إلى قلبك، ولكن عندما يتعلق الأمر بالعلاقات الشخصية، فإن توقعاتك والحقيقة التي أنا عليها لا تتوافقان.”

وطالبت جيجي والدها في الرسالة بأن يتقبل ميولها الجنسية، مشيرة إلى أنها وفور سماعها عن المبلغ المالي الكبير الذي قدمه بعد أن ذاعت أنباء قيامها وشريكتها بمباركة علاقتيهما في باريس، شعرت بالإثارة في وقتها إلى أن الأمر لم يدم طويلا.



شارك برأيك

تعليق واحد

  1. الاب اكبر تيييييييييييييييييييييييييييييت
    والبنت اكبر تييييييييييييييييييييييييييت

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *